الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 لحظات فرح وغابات حزن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
meme
•--«[ VIP ]»--•
•--«[ VIP ]»--•
avatar

عدد الرسائل : 288
تاريخ التسجيل : 05/06/2008

مُساهمةموضوع: لحظات فرح وغابات حزن   الأحد أغسطس 03, 2008 5:19 pm

◄▓▒░~~ لحظات فرح..وغابات حزن~~░▒▓►
©© لحظــات الفرح ©©

تأتي على جناحين..
كعصفور يحط علي فرع شجره
قد لا نبصر من اين جاء
ولن نعرف الي اين سيمضى..
ولا الوقت الذي سيبقى فيه امام أعيننا
ولكن عمر وجوده القصير..
سيبقى ملء..
قلوبنا..
وحواسنا كلها
بما يملك من جمال الريش والحركه..
وجمال الصوت المتناثر حوله..
ولكنه حتماً سيطيـر..

©© لحظــات الفرح ©©

مهما تكون أسبابها..
نابعةٌ من ذكرى بعيده..
او قادمه مع طرقات زائر على الباب
طال الشوق اليــه..
او خبر سار..
تلقيته عبر مكالمه هاتفيه..
أو وعد غيـر مباشر بلقاء..
أو
فكـرة لامعه تتتخلق..
مما كان يبدو مجرد فوضى خانقه..
بعقولنا..
فاننا نعيشها بكل سعاده ومرح..

©© لحظــات الفرح ©©



تختلف اسبابها..
تتنوع..
تتعدد..
حسب شخصيه متلقيها..!!
ولكنها تظل لحظات تستغرقنا..
في جمالها وأكتمالها..
ونستغرق في متعه الشعور بها..
ومتعة الرضى ..
حين ترتوي..حاجاتنا الظمآى..
لهذه اللحظـــات..
فلا نبحث عما وراء ذلك..
مــن..
اسباب او منطــق او غايات..



©© لحظــات الفرح ©©

الإستغراق الاناني الجميـــل..
في تلك اللحظــات..
هو ما يجعلنا نفيـــق..
حين ندرك ..بأن لحظة الفرح..
التــي جاءت فجأه..
رحلت كذلك فجأه..
لأننا ونحن نعيشها.
نكتفي بالأستمتاع بها..
دون ان نكلف انفسنا ..
عن البحث وراء اسبابها..
وكيف نجعل عمرها أطول..

-------▒░ غابــات الحزن ▒░


سواء كانت تهب كما تهب العواصف..
او تتسلل كما تتسلل النيران..
فأنها تبدــدو كأنها تحاصرنا..
مــن كل الجهات..
ولا يوجــد لنا أى امــل..
فى الخلاص منهــا

▒░ غابــات الحزن ▒░


مهما اختلفت ردود افعالنا..
وتغيرت صورها على تلك اللحظه..
فكلها تصب فى قالب..
البحث عن ثغره فى هذا الحصار..
وغالباً ما يكون البحث فى الماضي..
عن لحظه حزن شبيهه او مماثله..
لعلنا نتذكر كيف كان الخروج..
او كيف جاء الخلاص..من هذه اللحظه...

▒░ غابــات الحزن ▒░


نتعلم..او نكتوي بلحظه حزن..
اكبر او اصغر..
ودائماً ما نكتشف..
ان زمن الاحزان..
طويل وغائــر..
وان جذوره ممتده..
لا في ماضينا القريب وحده..
بل في ازمانٌ سحيقه..
وأجيال نائيه..
ونكتشف..بين الذهول واليقظه..!!
ان تاريخ الأحزان..
اطول من كل اعمارنا..
أطول من اعمار ذاكراتنا..
وان التجارب السابقه التى انقذت جذورنا..
قد لا تسعفنا..
ونتسآءل والحيره تلفنا..؟؟
كيف واصلت هذه الاحزان طريقها الى زماننا..؟؟
▒░ غابــات الحزن ▒░



كل هذه المخاوف والشكوك..والهواجس..
كيف واصلت كل هذه الرحله..؟؟
كيف حافظت على كينونتها الي هذه اللحظه..؟؟
التى هى عمر الحياة ذاتها..!!
لماذا لم يسرقها اللصوص ..
الذين سرقوا افراح الماضي..؟؟
لماذا هذا الجزء من الميراث...؟؟
لم يطمع فيه احد..!!
ولم يتشاجر عليه احد..!!
¥¥ اخر الحــروف..!! ¥¥

واخـــر الحروف..غابه
حين نفكر في كل ذلك..!!
ينبعث في النفس..
انينٌ خافتْ..
غير قابل للمعالجه..
وحسراتٌ متكسره..
وزفراتٌ حاره..
تحدث عنها اول من تحدث الزمن..!!
وهو يمحو كينونة تلك الاماني..والاحلام..
محولاً..كل شىء الي ذكريات..
مجرد ذكريات..
فلا نعيش ذكريات اللحظات السعيده ولا نشعرها..!!
ولكننا نظل نشرب مر اللحظات الحزينه..!!
اذن من..!!؟؟
اعدم مدينة الاحلام..
قبل انقضاءها..
واحسرتاه عليها تلك المدينه..!!
كانت حقاً فردوس..!!
تنير مثل القمر..
وينبعث منها الامل..
ولكن..!!؟؟
ناداها الزمان..!!
فحل الخسوف

_________________










الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
لحظات فرح وغابات حزن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: *--«[ المنتدى العـامــــﮯ ]»--*-
انتقل الى: